تعرف إلى أهم أعراض الاكتئاب الجسدية

أعراض الاكتئاب الجسدية
شارك
غرد
شارك
شارك

أعراض الاكتئاب الجسدية ,يرافق الاكتئاب عديدًا من الأعراض النفسية والاجتماعية، كذلك قد يرسل لك جسدك بعض الإشارات ليخبرك بوجود أعراض الاكتئاب الجسدية أيضًا.

قد تساعد معرفة هذه الأعراض الجسدية على تشخيص مرض الاكتئاب للحصول على العلاج المناسب، ومحاولة التغلب على المرض، لذلك سنذكرها لك بالتفصيل.

ما أعراض الاكتئاب الجسدية؟

يعاني مرضى الاكتئاب كثيرًا من أعراض الاكتئاب الجسدية التي تتشابه مع حالات مرضية أخرى، لذلك قد لا يدركون أن مشكلاتهم الجسدية مرتبطة بالاكتئاب.

لذلك سنذكرها مثلما يأتي:

التعب والإرهاق المستمر

يعد التعب أحد أهم أعراض الاكتئاب الجسدية الشائعة، قد نشعر جميعًا بالركود في الصباح ونفضل البقاء في السرير ومشاهدة التليفزيون بدلًا من الذهاب إلى العمل.

 

ونعتقد أن ما نشعر به من إرهاق ينبع من الإجهاد أو نتيجة لعديد من الأمراض الجسدية، لكن يمكن للاكتئاب أيضًا أن يسبب التعب والإرهاق.

 

وعلى عكس التعب اليومي يسبب التعب المرتبط بالاكتئاب مشكلات في التركيز ومشاعر اللامبالاة، ويشعر مرضى الاكتئاب بالكسل حتى بعد الحصول على ليلة كاملة من الراحة.

 

ويصاحب التعب أعراضًا أخرى، مثل: الحزن والشعور باليأس وقلة الاهتمام أو الاستمتاع بالأنشطة باليومية.

 

الألم وعدم القدرة على تحمله

يعاني مريض الاكتئاب آلامًا مختلفة في الجسم ” أعراض الاكتئاب الجسدية” مثل آلام المفاصل أو العضلات ويشعر أن أعصابه تشتعل، ومع ذلك لا يمكنه تحديد أسباب الألم.

 

وتبعًا لدراسة أجريت عام 2010 أن الألم له تأثيرًا كبيرًا في الأشخاص المصابين بالاكتئاب، وكذلك أظهرت إحدى الدراسات عام 2015 وجود علاقة متبادلة بين الاكتئاب وانخفاض تحمل الألم.

 

وجدير بالذكر أنه لا يقتصر استخدام مضادات الاكتئاب لتخفيف أعراض الاكتئاب فحسب، بل يمكن أن تُستخدم مسكنًا للألم أيضًا.

 

آلام الظهر والعضلات

قد يشعر مريض الاكتئاب أنه بخير صباحًا، لكن بمجرد التواجد في العمل أو الجلوس في المدرسة والشعور بالتوتر يبدأ في الشعور بآلام الظهر.

 

لذلك يعتقد علماء النفس والأطباء النفسيون أن المشكلات العاطفية والتوتر تسبب آلامًا مزمنة في عضلات الجسم وهى احد  أعراض الاكتئاب الجسدية، كذلك قد تحدث آلام الظهر نتيجة للضيق النفسي.

 

وتشير دراسة بحثية أجريت عام 2017 لـ 1013 طالبًا جامعيًا إلى وجود ارتباط مباشر بين الاكتئاب وآلام الظهر.

 

الصداع

يعاني معظم الناس من الصداع العرضي، لكن إذا تحول إلى صداع يومي مرتبط بالشعور بالتوتر يسمى (صداع التوتر) مثلما وصفته مؤسسة الصداع الوطنية.

 

وعلى عكس الصداع النصفي المؤلم، فإن الصداع المرتبط بالاكتئاب يصاحبه أعراضًا أخرى، مثل: الحزن والانفعال ونقص الطاقة.

 

قد تساعد مسكنات الألم على علاج صداع التوتر المزمن إلا أنه يظهر مرة أخرى بانتظام.

 

مشكلات العين وتشوش الرؤية

قد يخبرك مريض الاكتئاب أن العالم يبدو ضبابيًا، إذ يؤثر الاكتئاب في البصر ويجعل العالم يبدو رماديًا وكئيبًا.

 

وتشير دراسة أجريت عام 2010 في ألمانيا أنه يجد مريض الاكتئاب صعوبة في رؤية الاختلافات بين الأسود والأبيض، وعرف الباحثون ذلك باسم الإدراك المتباين.

 

آلام المعدة

تعد آلام المعدة أحد أكثر أعراض الاكتئاب الجسدية ظهورًا عند الشعور بالتوتر، مثل: التشنجات والانتفاخ والغثيان.

 

يشير الأطباء والعلماء أحيانًا إلى القناة الهضمية باسم المخ الثاني وذلك لوجود ارتباط بين صحة القناة الهضمية والصحة العقلية.

 

لذلك قد يؤدي تناول نظام غذائي متوازن إلى تحسين صحة الأمعاء مما يعزز الحالة النفسية أيضًا.

 

مشكلات الهضم

يصاحب الاكتئاب مشكلات في الجهاز الهضمي، مثل: الإمساك أو الإسهال أو عسر الهضم ويرتبط ذلك بمشاعر الحزن والقلق والإرهاق.

 

آلام الصدر

أعراض الاكتئاب الجسدية

قد تشير آلام الصدر إلى مشكلات في القلب أو الرئة أو المعدة، لذلك يجب استشارة الطبيب لاستبعاد هذه الأسباب.

 

إذ يمكن أن يؤدي الاكتئاب إلى ألم في الصدر ويزيد خطر الإصابة بأمراض القلب.

 

ضعف المناعة

يرتبط الاكتئاب بضعف جهاز المناعة، إذ يزداد خطر الإصابة بالعدوى أو مضاعفات العدوى التي يصعب علاجها أو أمراض المناعة الذاتية.

 

تغيرات في الشهية أو الوزن

يعاني معظم مرضى الاكتئاب زيادة الوزن أو فقدانه إلى جانب نقص الطاقة.

 

إذ قد يشعر بعض المرضى بفقدان الشهية العصبي عند الإصابة بالاكتئاب، بينما لا يستطيع الآخرون التوقف عن الأكل ويسمي الشره المرضي.

 

مشكلات النوم

تعد اضطرابات النوم أحد أعراض الاكتئاب الجسدية الشائعة جدًا، إذ يشتكي معظم مرضى الاكتئاب من صعوبة النوم جيدًا عند الذهاب إلى الفراش، بينما ينام آخرون كثيرًا.

 

نصائح للتغلب على الاكتئاب

 أهم أعراض الاكتئاب الجسدية

يمكن لأعراض الاكتئاب الجسدية أن تستنزف طاقتك وتجعلك تشعر بالفراغ والتعب، لكنه مرضًا عضويًا يحتاج إلى تدخل طبي وعلاجي حسب كل مرحلة.

 

كذلك يمكن إتباع بعض الخطوات للمساعدة على التغلب على الاكتئاب بجانب الأدوية والعلاج النفسي، مثل:

 

افعل أشياء تستمتع بها

قد يدفعك الاكتئاب إلى الاستسلام للتعب، لكن يمكنك فعل شيئًا تحبه يساعدك على النشاط، مثل: العزف على آلة موسيقية أو الرسم أو التنزه أو ركوب الدراجات.

 

قد توفر لك هذه الأنشطة بعض التحسينات في حالتك النفسية وطاقتك، مما يساعدك على التغلب على أعراض الاكتئاب.

 

استمتع بقضاء بعض الوقت في الطبيعة

تؤثر الطبيعة الأم تأثيرًا قويًا في تحسين الصحة العقلية، إذ يزيد مستوى السيروتونين نتيجة التعرض لأشعة الشمس، مما يحسن الحالة النفسية.

 

لذلك خطط دائمًا للتنزه على الغداء بين الأشجار أو في عطلة نهاية الأسبوع، إذ يساعدك ذلك على إعادة الاتصال بالطبيعة والاستمتاع بأشعة الشمس.

 

تواصل مع أحبابك

تواصل مع أحبابك

يدفعك الاكتئاب إلى عزل نفسك والانسحاب من أصدقائك وعائلتك، ولكنك بحاجة إلى التفاعل معهم لطلب الدعم والتغلب على الاكتئاب.

 

لذلك قاوم شعورك بأنك عبء وتواصل مع أحبابك وجهًا لوجه أو من خلال المكالمات الهاتفية أو محادثات الفيديو وستلاحظ فارقًا كبيرًا في تحسين حالتك المزاجية.

 

جرب شيئًا جديدًا تمامًا

يمكنك تحدي الخلايا العصبية وتغيير كيمياء المخ بتجربة شئ مختلف تمامًا، إذ إنك عندما تفعل الشئ نفسه يوميًا فإنك تستخدم نفس أجزاء المخ.

 

لذلك فإن تجربة أشياء جديدة، يمكن أن تحسن من صحتك العامة وتقوي علاقاتك الاجتماعية، مثل: تجربة رياضة جديدة أو تعلم تقنية طبخ جديدة.

 

حاول مساعدة الآخرين

يساعد التواصل مع الآخرين وتقديم المساعدة على تحسين صحتك العقلية، لذلك تطوع وقدم وقتك لمساعدة الآخرين وتجربة شيئًا جديدًا أيضًا.

 

تناول نظام غذائي صحي

يؤثر كل ما تأكله أو تشربه في شعورك، لذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي غني بالخضراوات والفواكه واللحوم الخالية من الدهون.

 

كذلك يلزم أن تتجنب المنبهات مثل: الكافيين والكحول وتجنب السكريات والمواد الحافظة والأطعمة المصنعة وستشعر بتحسن ملحوظ في مستويات الطاقة لديك.

 

احصل على قسط كاف من النوم

يؤدي الاكتئاب إلى اضطرابات النوم الشائعة، قد لا تنام جيدًا أو تنام كثيرًا مما يزيد تفاقم أعراض الاكتئاب، لذلك يلزم الدخول في روتين نوم صحي.

 

يلزم الحصول على 8 ساعات من النوم كل ليلة، قد يساعدك الذهاب إلى الفراش والاستيقاظ في نفس الوقت يوميًا على الشعور بالتوازن والنشاط خلال اليوم.

 

حاول ممارسة التمارين

قد تشعر أنك لا تستطيع النهوض من السرير لأيام وتبدو التمارين وكأنها آخر شئ تريد فعله، لكن

ممارسة التمارين والنشاط البدني محاربين قويين للاكتئاب.

 

لذلك حاول المشي مدة 5 دقايق يوميًا أو التنزه حول المبنى، إذ إن التمارين فعالة مثل الأدوية في تخفيف أعراض الاكتئاب.

 

وختامًا، -عزيزي القارئ- تؤثر أعراض الاكتئاب الجسدية كثيرًا في الأنشطة اليومية والحياة الاجتماعية والأسرية، لكن العلاج ليس مستحيلًا.

 

لذلك لا تتردد في مساعدة نفسك باتباع نصائح محاولة التغلب على الاكتئاب لتسترد صحتك وحياتك مرة أخرى.

كتب المقال: د. هبة الحبشي 

Resources

  1. .healthline
  2. Webmd
  3. Medicalnewstoday
  4. .healthline
شارك
غرد
شارك
شارك

مقالات قد تهمك

تعرف على اخطر انواع المخدرات في مصر

تعرف على اخطر انواع المخدرات في مصر     لا يجب أن نستخف بخطورة تعاطي المخدرات، ومع انتشار المخدرات وزيادة…

كيف تصبح اخصائي نفسي ناجح ؟

كيف تصبح اخصائي نفسي ناجح ؟   عندما نذكر كلمة اخصائي نفسي نتخيل على الفور رجلًا أو امرأة تجلس على…

لن تتوقع كيف يؤثر تدخين الفيب على صحتك؟

لن تتوقع كيف يؤثر تدخين الفيب على صحتك؟ هل تدخن الفيب؟ هل تعتقد أنه بديلًا صحيًا للتدخين؟ إذًا عليك أن…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.