من أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر؟

شارك
غرد
شارك
شارك

 

من أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر؟

 

يعد وجود دكتور نفسي اونلاين منقذًا لكثير من الأشخاص، إذ يفضل كثير من الأشخاص التعايش مع أمراضهم النفسية والعصبية دون اللجوء إلى طبيب نفسي.

إذ تعد الأمراض النفسية أزمة صامتة، لا يستطيع كثير من الأشخاص التحدث عن القلق والاكتئاب حتى مع أقرب أصدقائهم أو عائلاتهم وعن رغبتهم في زيارة طبيب نفسي.

لذلك يقدم المركز الاستشاري للطب النفسي وعلاج الإدمان بداية خدمة الاستشارة النفسية المجانية والمتابعة مع دكتور نفسي اونلاين مجانا.

نتعرف في هذا المقال -عزيزي القارئ- إلى أهمية العلاج النفسي اونلاين، وكيف تعرف أنك بحاجة إلى استشارة دكتور نفسي أونلاين، ونشير إلى أفضل دكتور نفسي اونلاين مجاناً.

دكتور نفسي اونلاين مجانا

 

انتشرت في السنوات القليلة الماضية فكرة دكتور نفسي اونلاين في مصر والبلدان العربية، إذ يقدم عديد من الأطباء خدمة الإستشارات النفسية المجانية.

إذ تمثل الأمراض النفسية خطورة على المجتمع كله وليس الشخص المريض فقط، لذلك لابد من توفير العلاج النفسي بشتى الطريق.

وظهرت كثير من المواقع والمنصات في مصر والعالم العربي لتقديم خدمة الإستشارات النفسية أونلاين، ومن أشهر تلك المواقع موقع المركز الاستشاري للطب النفسي وعلاج الإدمان بداية.

إذ يحظى مركز بداية بشهرة واسعة في محافظة الإسكندرية، ويعمل به نخبة من أفضل وأشهر الأطباء النفسيين.

ويقدم مركز بداية عبر موقعه الإلكتروني خدمة الاستشارة النفسية المجانية، ويحظى المريض باحترام السرية التامة والخصوصية.

أسباب اللجوء إلى دكتور نفسي اونلاين

 

تعد استشارة دكتور نفسي أونلاين هي الحل الأمثل لكثير من الأشخاص التي تعاني أمراضًا نفسية وعصبية تسيطر عليها وتحرمها من ممارسة حياتها طبيعيًا.

وعلى الرغم من تقدم الثقافة والوعي حول الصحة النفسية وأهمية الحفاظ عليها، إلا أن عديد من الأشخاص لا يسعون للحصول على العلاج ولا يذهبون إلى الطبيب النفسي.

لذلك يعاني المصاب النفسي بالأمراض العضوية، بالإضافة إلى فشل حياته الإجتماعية وفقدانه لوظيفته، أو الوصول للحالة الأسوأ وإيذاء النفس والانتحار.

لذلك تعد الاستشارة النفسية اونلاين هي الحل الأمثل التي يلجأ إليه بعض الأشخاص في الحالات التالية:

الشعور بالخجل من التحدث عن المشكلة

 

يخجل عديد من مصابي الأمراض النفسية بالتحدث عن معاناتهم وأعراضهم النفسية، سواء مع أصدقائهم وأقاربهم أو مع الطبيب النفسي.

لكن المرض النفسي لا يختلف عن المرض العضوي، إذ يحتاج إلى خطة علاجية مناسبة للتخلص من الأعراض وتجنب المضاعفات.

لذلك يبحثون عن دكتور نفسي أونلاين يتحدثون معه عبر الإنترنت دون التحدث وجهًا لوجه.

 

الاعتقاد بأن المرض يزول من تلقاء نفسه دون علاج 

 

يعتقد بعض الأشخاص أن أعراض الأمراض النفسية الجسدية قد تزول دون تدخل طبي لعلاجها، مما ينتج عن ذلك ازدياد شدة الأعراض وظهور المضاعفات النفسية والعضوية.

كذلك يصعب السيطرة على المرض وتزداد الحالة سوءًا، وتظهر كثير من الأمراض العضوية، مثل: أمراض القلب وداء السكري.

لذلك قد يلجأ إلى الاستشارة النفسية أونلاين بعد نصيحة الطبيب المعالج أمراضه العضوية له بذلك.

رفض استخدام الأدوية النفسية

 

يرفض كثير من الأشخاص زيارة الطبيب النفسي خوفًا من استخدام الأدوية النفسية أو الأدوية مضادات الاكتئاب.

لكن لم تعد الأدوية النفسية هي الخيار الوحيد لعلاج الأمراض النفسية، إذ يعد العلاج السلوكي المعرفي 

أحد أهم أساليب العلاج النفسي.

إذ يساعد العلاج المعرفي السلوكي المريض التعرف إلى مشاعره وأفكاره وسلوكياته وإداراتها وكيفية السيطرة عليها وتغييرها للأفضل.

لذلك يلجأ المريض النفسي إلى دكتور نفسي أونلاين لرفضه استخدام الأدوية ورغبته بالعلاج بالكلام وتعلم كيفية السيطرة على الضغوطات الحياتية والأفكار السلبية.

عدم الاقتناع باللجوء إلى العلاج النفسي

 

يعتقد بعض الأشخاص أن المرض النفسي بعيدًا عنهم، وأن الأعراض التي تصاحبهم هي أعراض جسدية، على سبيل المثال: لا يعلم مصابي الاكتئاب أن آلام العضلات واضطرابات النوم تحتاج للعلاج النفسي.

إذ يلجأون إلى الطبيب العضوي وبعد الفحوصات والتحاليل والعلاج بالأدوية لا يحدث تحسن ولا يستجيبون للعلاج، لذلك قد يلجأون إلى الاستشارة النفسية أون لاين لمعرفة سبب آلامهم.

الظروف الاجتماعية

 

قد يلجأ المريض إلى استشارة دكتور نفسي أونلاين نتيجة عدم إتاحة الظروف لزيارة الطبيب النفسي في العيادة، مثل:

  • وجود المريض في مكان لا تتوافر فيه العيادات النفسية.

  • عدم رغبة المريض في الإفصاح عن هويته والتردد على عيادة الطبيب النفسي.

  • إصابة المريض النفسي بمضاعفات جسدية مزمنة تمنعه من النزول.

  • عدم وجود الوقت الكافي للذهاب إلى العيادة النفسية.

  • ارتفاع تكلفة الجلسات النفسية ماديًا.

  • انتشار فيروس كورونا والخوف من زيارة العيادات والمراكز الطبية بسبب العدوى.

كيف تعرف أنك بحاجة إلى دكتور نفسي اونلاين؟

 

يعتقد كثير من الأشخاص أن طلب العلاج يقتصر فقط على الأمراض العضوية، وأن الذهاب إلى الطبيب النفسي هو نوع من أنواع الرفاهية.

لكن الواقع يؤكد أن الأمراض النفسية تهدد حياة الإنسان والاهتمام بالعلاج يحمي من التعرض للمضاعفات ويساعد الإنسان على استمرار حياته طبيعيًا.

لذلك إذا كنت تعاني أحد العلامات التالية، فأنت بحاجة إلى العلاج النفسي واستشارة دكتور نفسي أونلاين، وهي:

الشعور بالوحدة

يشعر المريض النفسي بالوحدة ويميل للعزلة، وينسحب من المواقف الاجتماعية، ويقطع علاقته بأصدقائه دون أسباب واضحة، ويفضل البقاء بعيدًا حتى عن أقرب الناس إليه.

تقلبات المزاج

يعاني المريض النفسي تقلبات في المزاج غير مستقرة، إذ قد يبدو سعيدًا في بعض الأوقات، ثم يصيبه الحزن والبكاء بعدها مباشرةً دون أسباب.

صداع وألم في الرأس

يعد الصداع والدوخة أحد علامات الاضطرابات النفسية، خاصةً الصداع النصفي الذي يستمر فترة طويلة دون سبب عضوي واضح ولا يستجيب للعلاج بالمسكنات.

اضطرابات المعدة

يعاني المريض النفسي مشكلات في الجهاز الهضمي، مثل: آلام المعدة وعسر الهضم والغثيان والقيء والحموضة والإسهال أو الإمساك.

اضطرابات النوم

تعد اضطرابات النوم أهم العلامات التي تشير لضرورة الاستشارة النفسية، إذ يفقد الشخص القدرة على النوم ويستيقظ دون سبب، أو ينام فترات طويلة مع الشعور بالتعب.

صعوبة القدرة على التركيز وضعف الذاكرة

تؤثر الأمراض النفسية، مثل: الاكتئاب والقلق والتوتر والوسواس القهري في وظائف المخ، إذ يعاني المريض صعوبة في التركيز وضعف الذاكرة والاستذكار وبطء الأداء.

اضطرابات الشهية

تعد اضطرابات الشهية أهم وأبرز العلامات التي تشير إلى الحاجة إلى الاستشارة النفسية، إذ يعاني بعض الأشخاص كثرة تناول الطعام والجوع السريع بعد مرور وقت قصير.

ويسمى ذلك بالشره المرضي أو مرض النهم العصبي بوليميا (Bulimia)، كذلك قد يعاني آخرون رفض الأكل تمامًا ومرض فقدان الشهية العصبي (Anorexia)، مما يسبب فقدان الوزن.

إهمال تفاصيل الحياة اليومية

تتبدل حياة المريض النفسي ويهمل تنظيم حياته ويصبح أكثر فوضى، كذلك لا يهتم بمظهره ونظافته أو شكله الخارجي ويميل إلى اللامبالاة.

الميل للنقد اللاذع

تسيطر الأفكار السلبية على المريض النفسي، لذلك يرى كل شيء حوله سيء ويلاحظ فقط الجانب السلبي في الأشياء والمواقف والناس، لذلك يلقى دائما باللوم على الآخرين ويتهمهم بالتقصير.

تسيطر المشاعر السلبية على الشخص وينتقد كل المحيطين به دون مراعاة لمشاعرهم؛ نتيجة نقص ما في داخله ناتج عن مشكلته النفسية.

مواجهة أحلام اليقظة

يرفض الشخص المصاب باضطرابات نفسية مواجهة الواقع ويهرب إلى أحلام اليقظة، إذ يتخيل كثير من الأشياء التي يتمنى تحقيقها في الواقع.

لذلك قد يصاب باضطرابات الذاكرة وقلة الانتباه، وينتج عن ذلك ضعف أداء الشخص وقلة طاقته نتيجة سيطرة عقله الباطن على تفاصيل حياته اليومية.

نوبات الهلع

قد يعاني الشخص نوبات من الخوف والغضب الشديدة، نتيجة التعرض لأحد المحفزات التي تسبب نوبات الهلع، لذلك يجب استشارة دكتور نفسي أونلاين للسيطرة على هذه النوبات.

تناول الأدوية المسكنة

تزداد الآلام النفسية العضوية لدى المريض النفسي، لذلك يلجأ إلى كثرة تناول الأدوية المسكنة للسيطرة على الصداع وآلام العضلات والعظام، ويتناول كثير من الجرعات دون استشارة الطبيب.

قد تتسبب المسكنات في الإدمان، مما يعني أنه إذا حاول الشخص الإقلاع عنها يصاب بأعراض الانسحاب، مثل: الدوخة والغثيان وتشوش الرؤية وفقدان الطاقة التركيز.

إدمان المخدرات

يمثل اللجوء إلى تعاطي العقاقير المخدرة أحد أهم الأعراض التي تستدعي استشارة الطبيب والتحدث إلى دكتور نفسي أونلاين.

إذ يهرب الشخص من الحياة الواقعية بتناول المخدرات لتذهب عقله ويشعر بالمتعة المؤقتة ليخرج من حالته النفسية السيئة.

ويعد البحث عن أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر ضروريًا في هذه الحالة حتى يبدأ خطة العلاج النفسي على وجه السرعة ليعيد للشخص توازنه النفسي والعقلي وحمايته من الآثار السلبية للإدمان.

تصرفات غير طبيعية

تنعكس حالة الشخص النفسية على سلوكياته، إذ يتهرب من المسؤوليات الخاصة به، ويلجأ إلى التصرفات الطفولية التي لا تناسب عمره، فيلزم في هذه الحالة الاستشارة النفسية.

الهلاوس السمعية والبصرية

يحتاج الشخص إلى مساعدة دكتور نفسي أونلاين إذا كان يرى أو يسمع أشياء غير واقعية، إذ تصاحب الأمراض النفسية الهلاوس السمعية والبصرية.

ما أهم الأمراض النفسية التي يمكن أن يعالجها الدكتور نفسي اونلاين؟

 

زادت في الفترة الأخيرة الأمراض والاضطرابات النفسية؛ نتيجة صعوبة الحياة وتحدياتها، لذلك تجد البعض يسعى للحصول على استشارة من دكتور نفسي اونلاين مجانا.

ويبدأ في البحث عبر محرك البحث جوجل عن أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر للحصول على استشارة نفسية بهدف علاج الاضطرابات التالية:

  • اضطرابات القلق.
  • الاكتئاب.
  • اضطراب ثنائي القطب.
  • اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه.
  • مرض الفصام.
  • اضطراب ما بعد الصدمة.
  • الأمراض النفسية عند الأطفال.
  • علاج الإدمان.
  • اضطرابات النوم والشهية.
  • الوسواس القهري.

ما الذي يمكن أن يصفه دكتور نفسي اونلاين؟

 

يمكن للأطباء النفسيين عبر الإنترنت أن يصفوا معظم الأدوية النفسية التي يصفها الطبيب الشخصي، خاصةً بعد أزمة وباء فيروس كورونا.

إذ أصبح بإمكان الدكتور نفسي اونلاين في مصر وفي العالم كله أن يصف الأدوية الخاضعة للرقابة لكن في الحالات الطارئة فقط.

هل استشارة دكتور نفسي أونلاين تغني عن زيارة الطبيب النفسي؟

 

زاد الطلب على الاستشارات النفسية عبر الإنترنت في الفترة الأخيرة، إذ يبحث كثير من الأشخاص على دكتور نفسي اونلاين مجانا، نتيجة ارتفاع تكاليف العيادات النفسية.

كذلك تأتي الاستشارة النفسية بنتائج ممتازة مع مصابي الأمراض النفسية، إذ تمنحهم مزيد من الحرية والسرية في أثناء طرح المشكلة أو المرض.

لذلك يلجأ كثير من الأشخاص إلى استشارة دكتور نفسي اون لاين في مصر، إذ يوفر العلاج النفسي كتابيًا أو هاتفيًا أو عبر الفيديو الوقت والمال ويحوز على رضا المريض.

وفي حالة ضرورة مشاهدة المريض في الحالات التي تتطلب العلاج بالأدوية أو عمل بعض الفحوصات، فيذهب المريض لعيادة الطبيب النفسي لتكملة خطة العلاج.

كيف تختار أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر؟

 

يضم المركز الاستشاري للطب النفسي وعلاج الإدمان بداية أفضل فريق طبي من الأطباء النفسيين المتخصصين في علاج جميع الاضطرابات النفسية والعقلية.

كذلك يتميز مركز بداية بتقديم الإستشارات النفسية المجانية، تحت إشراف نخبة من أكفأ الأطباء في مجال الطب النفسي باستخدام أحدث طرق العلاج.

لذلك إذا كنت تبحث عن أفضل دكتور نفسي اونلاين مجانا، يمكنك الحصول على استشارة نفسية مجانية من خلال موقع مركز بداية.

كيف تحصل على استشارة نفسية ناجحة؟

 

يزداد البحث عن أفضل دكتور نفسي اونلاين في مصر أو دكتور نفسي اونلاين مجانا؛ نتيجة تخوف عديد من المرضى من وصمة العار الخاطئة بالمجتمع والذهاب إلى الطبيب النفسي.

بالإضافة إلى كثرة التكاليف المادية للاستشارة النفسية داخل العيادات النفسية، لذلك تعد استشارة دكتور نفسي اونلاين مجاني هي الحل الأمثل والخيار السحري لكثير من المرضى.

لكن للحصول على استشارة ناجحة لابد من مراعاة بعض الشروط الهامة، ومنها:

  • ضرورة التأكد من هوية الطبيب وهوية الموقع وسمعته وفقًا لتقييمات المرضى، لذلك نرشح لك المركز الاستشاري للطب النفسي وعلاج الإدمان بداية.

  • تأكد من السرية التامة للمعلومات الخاصة بك ولا تفصح عن الهوية الحقيقية لك أو أي معلومات شخصية قبل التأكد من أن الموقع ذو ثقة.

  • إخبار الطبيب التاريخ المرضي والأعراض المصاحبة لك حتى يتمكن من التشخيص الصحيح لحالتك.

  • تعرف إلى كافة التفاصيل الخاصة برحلة العلاج والمدة التقريبية لها وعن أساليب العلاج التي يتبعها الطبيب سواء بالعلاج النفسي بالكلام أو بالأدوية.

مهام ومسؤوليات أفضل دكتور نفسي أونلاين

 

تشمل أهم مسؤوليات لدكتور نفسي أونلاين ما يلي:

  • تشخيص الأمراض النفسية أو الاضطرابات العقلية للمريض.

  •  وضع خطة العلاج المناسبة لحالة المريض.

  • إرشاد المريض وتقديم النصائح له.

  • دراسة المشكلات والاضطرابات النفسية لدى المريض.

  • التحدث مع المريض والاستماع والانصات له.

  • المتابعة المستمرة لسلوكيات المريض وتطور حالته خلال الجلسات.

  • مساعدة المريض على عدم الانتكاسة والحفاظ على الصحة النفسية.

هل العلاج مع دكتور نفسي أونلاين فعال؟

 

يتشابه الطبيب النفسي أونلاين مع الطبيب النفسي الشخصي، كلاهما لديه نفس الخلفية الطبية، لكن يظهر الاختلاف في الطريقة التي يعمل بها الطبيب النفسي أونلاين.

إذ إنه يتعامل مع المرضى من خلال الرسائل النصية أو الفيديو أو الهاتف، مما يسهل الوصول إليه من قبل الأشخاص الذين لا يرغبون في زيارة الطبيب النفسي.

ما هي مزايا استشارة دكتور نفسي اونلاين مجانا؟

 

نعرض لك الآن أهم مزايا استشارة دكتور نفسي اونلاين مجاناً، وتشمل ما يلي:

توفير الوقت

توفر لك استشارة دكتور نفسي اونلاين في مصر الوقت والمجهود، والمعاناة من زحمة المرور في أثناء الذهاب إلى عيادة الدكتور النفسي والرجوع منها.

إذ يمكنك الآن بضغة زر واحدة أن تحجز استشارة نفسية مع دكتور نفسي اونلاين مجاني، وتختار الموعد المناسب لك، وينتهي الأمر بسهولة.

أكثر أمانًا

يمثل وجودك في منزلك أكثر أمانًا، خاصةً بعد انتشار جرائم التعدي والتحرش في الآونة الأخيرة، لذلك تتلقى جلستك واستشارتك النفسية وانت مطمئن في منزلك دون عناء أو قلق.

السرية التامة والخصوصية

 

توفر لك الاستشارة النفسية عبر الإنترنت من خلال دكتور نفسي اونلاين في مصر السرية التامة والخصوصية، لكن لابد أن تختار موقع ذو ثقة وسمعة طيبة.

الهدوء والراحة

تعد الجلسات النفسية عبر الإنترنت أكثر هدوءًا وراحة، إذ يمكنك تحديد موعد جلساتك وتحديد مكانها أيضًا، إذ تختار المكان الأكثر راحة لك سواء في منزلك أو حديقة عامة.

الاستقرار والفائدة

يشعر المريض النفسي بالراحة والاستقرار عند التحدث عن مشكلاته مع دكتور نفسي أونلاين بعيدًا عن الشعور بالخجل والحرج في أثناء التحدث مباشرةً وجهًا لوجه مع الطبيب النفسي.

توفير اقتصادي ومادي

توفر الإستشارات النفسية المجانية عبر الإنترنت المال من خلال استشارة دكتور نفسي اونلاين مجاناً دون الحاجة إلى السفر أو النفقات، يلزمك إنترنت قوي فقط.

ختامًا، إن الأمراض النفسية مثل الأمراض العضوية تحتاج إلى العلاج، لذلك لا تتردد في استشارة دكتور نفسي اونلاين إذا كنت تحتاج لذلك لتحمي نفسك من مضاعفات الاضطرابات النفسية.

يمكنك التواصل مع دكتور نفسي اونلاين مجاني من خلال موقع المركز الاستشاري للطب وعلاج الإدمان بداية بضغطة زر واحدة وبسرية تامة.

شارك
غرد
شارك
شارك

مقالات قد تهمك

تعرف على اخطر انواع المخدرات في مصر

تعرف على اخطر انواع المخدرات في مصر     لا يجب أن نستخف بخطورة تعاطي المخدرات، ومع انتشار المخدرات وزيادة…

كيف تصبح اخصائي نفسي ناجح ؟

كيف تصبح اخصائي نفسي ناجح ؟   عندما نذكر كلمة اخصائي نفسي نتخيل على الفور رجلًا أو امرأة تجلس على…

لن تتوقع كيف يؤثر تدخين الفيب على صحتك؟

لن تتوقع كيف يؤثر تدخين الفيب على صحتك؟ هل تدخن الفيب؟ هل تعتقد أنه بديلًا صحيًا للتدخين؟ إذًا عليك أن…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.